اجتماعي

د/ المستشارة عصمت الميرغنى مؤسس ورئيسة الحزب الاجتماعى الحر : زيارة الرئيس السيسي لعزبة الهجانة عكست اهتمام الرئيس بحل قضايا قاطني العشوائيات

صرحت د/ المستشارة عصمت الميرغنى مؤسس ورئيسة الحزب الاجتماعى الحر ان الدولة تسعى إلى القضاء على مشكلة العشوائيات، تنفيذا لأوامر الرئيس عبدالفتاح السيسي، حيث تبنت الحكومة على مدار السنوات القليلة الماضية خطة للنهوض بالمناطق العشوائية ورفع مستواها اجتماعيًا واقتصاديًا وبيئيًا وتحسين أحوال السكان المقيمين بها، وانتهت من تطوير العديد من المناطق العشوائية غير الآمنة.

وكانت زيارة الرئيس السيسي لعزبة الهجانة التى عكست اهتمام الرئيس بحل قضايا قاطني العشوائيات من اجل الحفاظ على حياة المصريين وتوفير حياة آدمية تليق بأبناء الشعب المصري،والارتقاء  بالأحوال المعيشية اليومية للمواطنين بها وتوفير سُبل الحياة الكريمة للأسر القاطنين داخلها،والحرص على ايجاد بدائل لهم تليق بادمياتهم قبل البدء فى تطوير المنطقة فضلًا عن ربطها بشبكة الطرق الجديدة بالمناطق المحيطة بها وتوفير مختلف الخدمات الأساسية.

واكدت  د/ المستشارة عصمت الميرغنى مؤسس ورئيسة الحزب الاجتماعى الحر أن التطوير الذى تشهدة الدولة المصرية أصبح نموذجا يحتذى به في تطوير العشوائيات والاهتمام بحقوق الإنسان. وان الرئيس السيسى وجه بالتزام الدولة بجميع مؤسساتها بتطبيق مفهوم حقوق الإنسان الشامل رغم خوض مصر الحرب ضد الإرهاب، هذا بخلاف ماشهدته مصر من تقدم كبير فى اهتمام الرئيس بصحة المواطن المصرى من خلال المبادرات التى أطلقها سيادته لصالح جميع المواطنين دون تفرقة وكذلك حصول قاطني العشوائيات على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية من اجل توفير حياة كريمة خاصة للطبقات الفقيرة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق